روسيا تختبر سلاحا استراتيجيا جديدا

روسيا تختبر سلاحا استراتيجيا جديدا
روسيا تختبر سلاحا استراتيجيا جديدا

اليكم تفاصيل الخبر روسيا تختبر سلاحا استراتيجيا جديدا

أوشكت روسيا على الانتهاء من اختبار آلة قتالية مبتكرة قادرة على حمل الأسلحة النووية.

وأبلغ وزير الدفاع سيرغي شويغو رئيس الدولة فلاديمير بوتين أنه تم إنجاز المرحلة الرئيسية من اختبارات غواصة "بوسيدون" القتالية الروبوتية.

وتعتبر غواصة "بوسيدون" من الأسلحة الاستراتيجية لأنها تستطيع أن تحمل الأسلحة النووية.

وتشبه غواصة "بوسيدون" الطوربيد وتستطيع أن تسير تحت الماء بسرعة كبيرة.

وشدد الرئيس بوتين على ضرورة مواصلة العمل بمشروع "بوسيدون".

واجتمع الرئيس بوتين مع وزيري دفاع وخارجية روسيا، اليوم السبت، لاستعراض ما يمكن أن تفعله روسيا ردا على انسحاب الولايات المتحدة الأمريكية من اتفاقية موقعة بين الدولتين تحظر عليهما حيازة الصواريخ التكتيكية المتوسطة والأقل مدى التي يتجاوز مداها 500 كيلومتر.

ويُعتقد أن الولايات المتحدة تنسحب من هذه الاتفاقية لكي تطلق يدها في نشر صواريخها الحربية في أنحاء العالم خصوصا في أوروبا.

وتبين خلال الاجتماع أن روسيا وجدت ردا مناسبا هو صنع النسخة الأرضية من صاروخ "كاليبر" الذي صمم للانطلاق من السفينة في البحر، وإنشاء صاروخ بالستي جديد متوسط المدى تفوق سرعته كثيرا سرعة الصوت.

التالى إدارة ترامب تجدد تهديدها بإغلاق الحدود مع المكسيك