أخبار عاجلة
رصد أول هزة زلزالية على كوكب المريخ -
"تويتر" يكتسي حلة جديدة -
قصة عن الكلمة الطيبة صدقة و فضلها -

الإطارات تحرم الفريق من الصدارة عمان لسباقات السيارات يحرز المركز الثالـث في أولى جولات بلانك بان للتحمل

الإطارات تحرم الفريق من الصدارة عمان لسباقات السيارات يحرز المركز الثالـث في أولى جولات بلانك بان للتحمل
الإطارات تحرم الفريق من الصدارة 

عمان لسباقات السيارات يحرز المركز الثالـث في أولى جولات بلانك بان للتحمل

اليكم تفاصيل الخبر الإطارات تحرم الفريق من الصدارة عمان لسباقات السيارات يحرز المركز الثالـث في أولى جولات بلانك بان للتحمل

ميلان-

ساهمت مشكلة انفجار الإطارات أثناء سباق الجولة الافتتاحية لبطولة بلانك بان الأوروبية للتحمل التي جرت على حلبة مونزا الايطالية الشهيرة في حرمان فريق عمان لسباقات السيارات بقيادة النجم أحمد الحارثي من تحقيق المركز الأول بالجولة، بعدما كان الفريق متصدراً طوال ساعة كاملة من السباق الذي امتد لثلاث ساعات متواصلة التي جرت بالحلبة ليصل الفريق في نهاية السباق للمركز الثالث بعد صراع قوي مع بقية المتسابقين في أجواء ماطرة تسببت في خروج الكثير من السيارات المشاركة بسبب الحوادث.

البداية القوية:

الثلاثي أحمد الحارثي وزميله التركي صالح يولوك والزميل الاخر الايرلندي تشارلي ايستود بذلوا جهداً مضاعفاً للوصول إلى خط النهاية بعد أن انطلق المتسابق أحمد الحارثي في الساعة الأولى من السباق واستطاع من تصدر المجموعة برو ام منذ البداية وحتى نهاية حصته التي استمرت لساعة كاملة، فقام بتوصيل السيارة لمراب الصيانة لعملية تبديل السائقين، حيث استلم التركي صالح يولوك زمام الأمور، وبعد دخوله الحلبة مباشرة بدء التركي السباق من المركز الثالث في ترتيب فئة برو ام ولكن خلال الربع الأول من حصته وعند الدقيقة 15 تفاجأ يولوك بحدوث انفجار في الإطار مما استدعى الأمر عودة سريعة لمركز الصيانة لتغيير الإطار ليفقد الفريق وقتاً ثميناً كان بإمكانه العودة للمنافسة على المركز الأول. وبعد خروجه من مركز الصيانة وعودته للسباق في ظل أجواء متلقبة في الحلبة وبعد عدة لفات عاد يولوك من جديد نحو مركز الصيانة بعد حدوث انفجار آخر بالإطار مما زاد الطينة بلة وانعدمت معه طموحات الفريق في اعتلاء منصة التتويج، وقام فريق تي اف الفني بإجراء اللازم وتبديل الإطار متضرر وليكمل يولوك حصته وهو في المركز الأخير في المجموعة، وقام بتسليم المهمة للسائق الثالث بالفريق الايرلندي تشارلي ايستود بعد ختام حصته.

عودة قوية وفرصة:

السائق الايرلندي تشارلي ايستود وخلال المدة المتبقية من السباق والذي استلم السيارة من المراكز المتأخرة اتبع إستراتيجية الضغط على أصحاب المقدمة، ومع مرور الوقت ورفع العلم الأصفر لأكثر من مرة في السباق بسبب الحوادث المتتالية لاستمرار تساقط المطر على أرضية الحلبة، استغل أنصاف الفرص ونجح في التقدم رويدا رويدا، ولكن المفاجأة جاءت بعد اصطدام متصدر الفئة بصاحب المركز الثاني ليخرجا معاً ليستغل الفريق العماني الفرصة ويحصل على المركز الثالث في المدة المتبقية من السباق، حيث تشبث ايستود بالمركز الثالث إلى نهاية السباق معلنا وجود عمان لسباقات السيارات على منصة التتويج بعد معاناة كبيرة مع مشكلة الإطارات.

سعيد جداً:

قائد فريق عمان لسباقات السيارات النجم العماني أحمد الحارثي وعقب ختام السباق الأول بالبطولة وبعد فقدان الفريق فرصة إحراز لقب فئة البرو ام أكد على أن الأجواء الماطرة أثرت كثيراً على أداء جميع المتسابقين وتسببت في الكثير من الحوداث وأن الفريق بذل جهداً كبير ومضنياً لتكملة السباق بعد سلسلة انفجارات الإطارات والتي واجهت عدة فرق وليس الفريق العماني فقط.

وقال: “أود أن أشكر الجميع في فريق تي اف الفني على ما قدمه في هذا السباق والجهد المضاعف الذي بذله لتجهيز السيارة وكذلك الصيانة السريعة بالسباق، كما انتهز هذه الفرصة كي أشكر زميلي صالح يولوك وزميلي تشارلي ايستود على قوة الأداء رغم صعوبة الأجواء، كنا بالفعل نستحق المركز الأول، لقد قدمت سباقاً قوياً وتصدرت الفئة إلى وقت تسليم السيارة ولكن مشكلة الإطارات أثرت على مسيرتنا نحو المركز الاول، ولكن الحمد لله لم نخرج خالي اليدين من السباق ، فالمركز الثالث هو مركز مرموق مقارنة مع الظروف المحيطة بسباق اليوم”.

التأهيلات قوية:

فريق عمان لسباقات السيارات والمدعوم من البنك الوطني العماني ووزارة الشؤون الرياضية وعمانتل وبر الجصة تصدر التأهيلات الثلاثية التي جرت في نفس يوم السباق والتي جرت هي الاخرى في أجواء ماطرة ومتقلبة على حلبة مونزا، حيث جلس صالح يولوك أولاً خلف مقود سيارة استون مارتن فانتاج جي تي 3 الجديدة ولمدة ربع ساعة المخصصة لكل سائق في التأهيلات، وتمكن من تسجيل ثاني أفضل توقيت بزمن بلغ 2 دقيقة و11 ثانية فاصل 435 جزءا من الاف من الثانية، وجاء الدور عقب ذلك على سائقنا أحمد الحارثي والذي سجل توقيت بلغ 2 دقيقة و8 ثوان فاصل 393 مسجلا الصدارة في المجموعة الخاصة به، لينهي الايرلندي ايستود التأهيلات الثلاثية بزمن بلغ 2 دقيقة و4 ثوان فاصل 703 أجزاء من آلاف من الثانية منهياً به التأهيلات الرسمية بالمركز الأول في فئة برو ام.

أما أثناء السباق الرسمي فقد جلس الحارثي أولاً خلف مقود استون مارتن فانتاج، ثم جاء الدور عقب ذلك على صالح يولوك يليه الايرلندي ايستود ليحقق الفريق المركز الثالث في السباق الأول في بطولة بلانك بان الاوروبية للتحمل معلنا بذلك الدخول في حيز حصد النقاط التي تعتبر مهمة جداً في طريق المنافسة على إحدى المراكز الاولى واللقب هذا الموسم.

السباق القادم للفريق سيكون على حلبة سلفرستون البريطانية الشهيرة مع بداية الشهر القادم وبتاريخ 11 و12 مايو حيث تتأهب الفرق المشاركة على الفوز بذلك السباق نظراً لأهميته وخاصة سيارات استون مارتن البريطانية الصنع.

السابق النقاز يغيب عن مباراة الزمالك أمام الاتحاد
التالى فيفياني: جاهزون لبطل الدوري