أخبار عاجلة

الفراعنة يتحدون غانا على بطاقة نصف النهائي..  التاريخ ينتصر لمصر فى المواجهات المباشرة

8efb5bbed2.jpg

أخبار الرياضة اليوم [real_title] 02:30 ص | الإثنين 11 نوفمبر 2019

الفراعنة يتحدون غانا على بطاقة نصف النهائي..  التاريخ ينتصر لمصر فى المواجهات المباشرة

منتخب مصر الأولمبي

أخبار متعلقة

يلتقى منتخب مصر الأولمبى مع نظيره غانا فى الثامنة مساء اليوم الاثنين، على استاد القاهرة الدولى، ضمن منافسات الجولة الثانية لمباريات دور المجموعات بالمجموعة الأولى ببطولة أمم أفريقيا تحت 23 عاماً المقامة فى مصر حتى الثانى والعشرين من نوفمبر الجارى، بعد أن حقق الفراعنة الفوز بالجولة الأولى على حساب مالى بهدف دون رد، وتعادل غانا مع الكاميرون بهدف لمثله بالجولة ذاتها.

ويدخل المنتخب لقاء اليوم متصدراً جدول ترتيب المجموعة الأولى برصيد 3 نقاط خلف منتخبى غانا والكاميرون صاحبى المركزين الثانى والثالث بالمجموعة برصيد نقطة وحيدة ويتذيل المجموعة منتخب مالى دون رصيد من النقاط.

وعقد الجهاز الفنى للمنتخب الأولمبى بقيادة شوقى غريب، جلسة مع اللاعبين طالبهم خلالها بحسم التأهل لنصف نهائى أمم أفريقيا من خلال الفوز على غانا فى مباراة اليوم والوصول للنقطة السادسة، قبل خوض المواجهة القوية مع الكاميرون بختام مرحلة دور المجموعات يوم الرابع عشر من نوفمبر الجارى، كما طالب جهاز الفراعنة اللاعبين بعدم الانخداع بمستوى "النيازك السوداء" خلال مباراتهم الأولى أمام الكاميرون بعد أن سجلوا هدف التعادل القاتل بالدقيقة الأخيرة من عمر المباراة وهو ما يجعلهم يخوضون لقاء اليوم بهدف تحقيق الفوز لإنعاش آمالهم فى التأهل للدور نصف النهائى.

واستقر الجهاز الفنى على ثبات التشكيل بعد أن قدم اللاعبون مباراة جيدة أمام مالى وحققوا الهدف المطلوب بحصد نقاط المباراة الثلاث، باستثناء ابتعاد ناصر ماهر الذى تعرض للإصابة بخلع فى الكتف خلال مواجهة مالى وخرج مصاباً بعد أول ربع ساعة من عمر اللقاء، حيث من المتوقع أن يلعب المنتخب لقاء غانا بتشكيل مكون من: محمد صبحى بحراسة المرمى وأمامه ثلاثى بخط الدفاع وهم محمد عبدالسلام وأسامة جلال وأحمد رمضان بيكهام على أن يشغل أحمد أبوالفتوح مركز الظهير الأيسر وكريم العراقى مركز الظهير الأيمن وأمامهم لاعب ارتكاز وحيد وهو أكرم توفيق، على أن يكون الرباعى الأمامى مكون من رمضان صبحى وعمار حمدى وصلاح محسن ومصطفى محمد.

وحذر الجهاز الفنى للمنتخب اللاعبين من ارتكاب أخطاء على حدود منطقة الجزاء نظراً لتميز لاعبى غانا بالكرات الثابتة وطالب خط الدفاع باليقظة التامة والبعد عن السرحان حتى لا يتكرر ما حدث بمباراة مالى عندما كسر الخصم قاعدة التسلل، وانفرد بمرمى محمد صبحى الذى تعامل مع الموقف ببراعة وأنقذ شباك المنتخب من تلقى هدف التعادل، كما عقد أسامة عبدالكريم، مدرب الحراس، جلسة مع الحارس حذره خلالها من الغرور والثقة الزائدة بعد تألقه أمام مالى، وأكد له أن المشوار ما زال طويلاً والقادم أصعب فى ظل قوة منتخبى غانا والكاميرون، وأن المنتخب مطالب بالتأهل لأولمبياد طوكيو 2020 وحصد اللقب، وهو ما يضع عليه ضغوطاً كبيرة للحفاظ على نظافة الشباك.

df11e5df7f.jpg

عمار حمدى بديل ناصر ماهر.. وشوقى غريب يطالب الدفاع باليقظة

ومن جانبه، أكد شوقى غريب، المدير الفنى للمنتخب الأولمبى، أنه غير قلق من تراجع الأداء خلال مباراة مالى، نظراً لأنها مباراة افتتاح ودائماً ما يكون لتلك المباريات طابع خاص فى ظل الضغوط الجماهيرية على اللاعبين، لاسيما بعد إخفاق المنتخب الأول ببطولة أمم أفريقيا للكبار، مشيراً إلى الإصابات العضلية العديدة التى تعرض لها اللاعبون خلال مباراة مالى بسبب الضغط العصبى، ورغم ذلك تحقق الهدف المطلوب بحصد نقاط المباراة الثلاث والنجاح فى الحفاظ على نظافة الشباك، موضحاً أن الأداء فى مباراة غانا سيكون أفضل بعد اكتساب اللاعبين للثقة، خاصة أن الفوز بمباراة اليوم يعنى التأهل بشكل رسمى للدور قبل النهائى، وهو الحافز الكبير للاعبين المنتظر قتالهم لتحقيق أول خطوة هامة بالبطولة بالتأهل للدور نصف النهائى.

ce4879d825.jpg

"النيازك السوداء" يتسلح بـ"كوابينا وعباس" هجومياً

على الجانب الآخر، يدخل المنتخب الغانى هذه المواجهة رافعاً شعار لا بديل عن الفوز وحصد النقاط الثلاث بعد التعادل فى الجولة الافتتاحية أمام المنتخب الكاميرونى، كما يأمل "النيازك السوداء" فى مباغتة أصحاب الأرض والخروج بانتصار يمنحهم فرصة خطف واحدة من بطاقتى الدور المقبل قبل مواجهة الجولة الأخيرة أمام المنتخب المالى.

وحذر إبراهيم جانوم تانكو، المدير الفنى للمنتخب الغانى، لاعبيه من الوقوع فى الأخطاء التى حدثت خلال المباراة الأولى أمام الكاميرون، مشدداً على ضرورة تحقيق الفوز بهذه المباراة من أجل تسهيل مهمة العبور للدور المقبل لا سيما أن الفوز على البلد المستضيف للبطولة يمنحهم نشوة كبيرة فى اللقاء الثالث ضد مالى.

وشرح "تانكو" للاعبيه طريقة لعب المنتخب المصرى الأولمبى من خلال متابعة مباراته الافتتاحية ضد مالى، وكيفية استغلال الثغرات والمساحات خلف ظهيرى الجنب فى الفريق والتى ظهرت واضحة فى صفوف الفراعنة، كما طالبهم باستغلال السرعات التى يمتازون بها لاسيما أثناء خروج لاعبى المنافس للناحية الهجومية.

وأكد مدرب المنتخب الغانى أن منتخب مصر يمتلك الأرض والجمهور وله الأفضلية فى هذه المباراة، إلا أن هذه المعطيات لا يتم الأخذ بها فى مثل هذه الأحداث، وأن من يرغب فى الاستمرار فى المنافسة والدفاع عن حلمه لا ينظر لمثل هذه الأمور، مشيراً إلى أنه درس لاعبى الفراعنة جيداً من أجل إبعاد خطورتهم عن مرمى فريقه خلال اللقاء ومن ثم حصد النقاط الثلاث فى نهاية المواجهة.

ويعول المنتخب الغانى على مهاجمه أوسو كوابينا فى قدرته على الاحتفاظ بالكرة وإجادته للتصويب، بالإضافة لسرعات عيسى عباس وياو يبواه، من أجل قيادة "البلاك ستارز" فى هذه المباراة، ومن المتوقع أن يبدأ "تانكو" اللقاء بطريقة 4-4-2، وبتشكيل مكون من:

كوامى باه، كينجسلى فوبى، إدوارد ساربونج، فوسينى زكريا، حبيب محمد فى الدفاع، سيمون زيبو، مايكيل، إيفانز منساه، عيسى عباس فى الوسط، وياو يابوه، كوابينى أوسو فى الهجوم.

ويتفوق المنتخب المصرى على نظيره الغانى على صعيد المنتخبات الأولمبية، فقد لعبا معاً فى أربع مناسبات، وكانت أولى المباريات بين الفريقين فى تصفيات أولمبياد 1960، وفازت مصر فى مباراة الذهاب بالقاهرة بهدفين مقابل هدف، قبل أن يفوز المنتخب الغانى فى مباراة الإياب بهدفين نظيفين فى العاصمة الغانية أكرا، كما لعبت غانا ضد مصر فى دورة الألعاب الأولمبية 1964 بطوكيو، وفازت مصر 5- 1 أحرزها مصطفى رياض "هدفين" ومحمد بدوى ومحمد حسين ورفعت الفناجيلى، وتجددت المواجهات بين الفريقين فى دورة الألعاب الأفريقية 1973 وفازت مصر بنتيجة 2-1، سجل وقتها للفراعنة سيد بازوكا وعلى أبوجريشة.

السابق خاص.. أول تعليق من علي غزال على مفاوضات الزمالك معه
التالى عقل ولطيف يكرمان 75 إداريًا على هامش دورة المراقبين.. صور