أخبار عاجلة
هل يجوز للمرأة أن تصلي بالبيجامة وفوقها خمار؟ -
هل يجوز للمرأة أن تصلي بالبيجامة وفوقها خمار؟ -
بـ 3 حيل سريعة حولي جسمك لماكينة حرق في الشتاء -
بـ 3 حيل سريعة حولي جسمك لماكينة حرق في الشتاء -

النائب العام: المحكمة العليا بالسعودية توافق على إعادة دراسة قضية مصري محكوم عليه بالإعدام

النائب العام: المحكمة العليا بالسعودية توافق على إعادة دراسة قضية مصري محكوم عليه بالإعدام
النائب العام: المحكمة العليا بالسعودية توافق على إعادة دراسة قضية مصري محكوم عليه بالإعدام

اليكم تفاصيل هذا الخبر النائب العام: المحكمة العليا بالسعودية توافق على إعادة دراسة قضية مصري محكوم عليه بالإعدام

05:30 م الأربعاء 15 يناير 2020

كتب - طارق سمير:

أعلن النائب العام المصري موافقة المحكمة العليا بالمملكة العربية السعودية، اليوم الأربعاء، على طلب النيابة العامة السعودية بإعادة ملف القضية المحكوم فيها بالإعدام على المواطن المصري علي أبو القاسم عبد الوارث مصطفى إلى المحكمة الجزئية؛ لإعادة دراستها بمعرفة النيابة العامة السعودية.

يأتي إعلان النائب العام تأكيدا لتصريحات ابتسام سلامة، زوجة المهندس المصري علي أبو القاسم المحكوم عليه بالإعدام في السعودية بتهمة جلب مخدرات، التي سبق أن نشرها مصراوي اليوم، والتي قالت فيها إن المحكمة العليا بالسعودية أخطرتها اليوم بقبول نقض زوجها، وفتح التحقيقات من جديد في المحكمة الجزئية الأولي بالمملكة.

وذكرت النيابة العامة المصرية في بيانها اليوم، أنه في إطار ذلك أجرى النائب العام المستشار حماده الصاوي اتصالا بنظيره السعودي ثَمَّنَ فيه مجهودات النيابة العامة السعودية، وتطلعا إلى استمرار التعاون المشترك المثمر فيما بين النيابتين تحقيقا لحسن سير العدالة في الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

وكان النائب العام المصري قد التقى نظيره السعودي خلال نوفمبر الماضي بالرياض، واستعرضا خلال اللقاء سُبل التعاون القضائي بين البلدين الشقيقين، كما تناقشا فيما كشفت عنه تحقيقات النيابة العامة المصرية – في الجناية رقم 131 لسنة 2019 جنايات ثان مدينة نصر – المرتبطة بواقعة ضبط المواطن المصري المذكور.

اقرأ أيضا:

قبول نقض المهندس المصري علي أبو القاسم المحكوم عليه بالإعدام في السعودية

السابق النائب العام: المحكمة العليا بالسعودية توافق على إعادة دراسة قضية مصري محكوم عليه بالإعدام
التالى رئيس جامعة القاهرة يؤكد ضرورة تحديث المناهج وربطها بعلوم العصر