أخبار عاجلة
زيدان يبرر اجتماعه ببوغبا في دبي ! -

عمل مسرحي عن في جامعة مصرية عن ”الهولوكوست“ يثير جدلًا.. وسفارة إسرائيل تعلق

عمل مسرحي عن في جامعة مصرية عن ”الهولوكوست“ يثير جدلًا.. وسفارة إسرائيل تعلق
عمل مسرحي عن في جامعة مصرية عن ”الهولوكوست“ يثير جدلًا.. وسفارة إسرائيل تعلق

أثار عمل مسرحي عما يعرف بـ“الهولوكوست”، أقيم في جامعة عين شمس المصرية، جدلًا واسعًا، وسط اتهامات للعمل بالتعاطف مع اليهود.

وحملت المسرحية المثيرة للجدل عنوان ”سوبيبور“، وهي من بطولة فريق مسرحي لطلاب كلية التجارة بجامعة عين شمس، والتي عرضت، في أبريل/ نيسان الماضي، إلا أنها أثارت الجدل مؤخرًا.

وعلقت السفارة الإسرائيلية في القاهرة على العمل الفني واصفة إياه بـ“نقطة جديدة فى مدى عمق العلاقات والثقافات“ بين البلدين.

وأضافت السفارة أن ”مجموعة من الطلبة تحدثوا عن أهوال الحروب، ومدى بشاعة الهولوكوست بطريقة لامست للقلوب، وفي نفس الوقت مشجعة للعمل، من أجل إحياء السلام بين الأديان والشعوب ونبذ التمييز بكل أشكاله“.

ويرى خبراء ومحللون أن العمل ”لا يحمل صبغة سياسية ولا يهدف للترويج لأي أبعاد تتعلق بمصر وإسرائيل“، مشيرين إلى أن ”إسرائيل تتعمد قلب الحقائق والترويج لأهداف سياسية من وجهة نظرها، وهذا ما عكسه البيان الصادر عن سفارتها“.

وأكد الخبير التربوي بجامعة عين شمس حسن شحاتة، أن ”الأعمال الفنية الأدبية التي يقدمها طلاب الجامعة وتحديدًا مسرحية سوبيبور، لا تحمل شعارات أو أهدافا سياسية على الإطلاق“، مشيراً إلى أن ”طلاب الجامعة يحولون قضايا واقعية لأعمال فنية يجسدونها بهدف تعليمي من خلال المسرح“.

وأوضح شحاتة، في تصريحات لـ“إرم نيوز“، أن ”الهدف من طرح الهولوكوست على مسرح جامعة عين شمس تعليمي لا علاقة له بالسياسة“، محذرًا من انسياق البعض لما تروج له إسرائيل.

من جانبه، قال طارق فهمي، رئيس وحدة الدراسات الإسرائيلية في المركز القومي لدراسات الشرق الأوسط بالقاهرة، إن بيان السفارة الإسرائيلية محاولة لقلب الحقائق من جانب إسرائيل ومناقشة قضايا خلافية بين تل أبيب والقاهرة.

وأوضح فهمي، في تصريحات لـ“إرم نيوز“، أن إسرائيل ”تحاول من خلال بيانها المزعوم نقل وإظهار نمط العلاقة بين القاهرة وتل أبيب وكأنه لم يعد هناك قيود بين الجانبين“، معتبرًا أنها ”خطوة ضعيفة التأثير من جانبها“.

وأضاف فهمي، أن ”مسرحية الهولوكست تفضح إسرائيل ولا تنصفها فهي تقصد من تعقيبها الترويج لإشكالية تاريخية كانت لا تفتح على مستوى النقابات أو الجامعات أو على أي مستوى مؤسسي في مصر“.

وفي الحرب العالمية الثانية، احتلت ألمانيا بولندا، وقتلت في تلك الفترة الملايين من مواطنيها، ومن بينهم يهود.

ويشار إلى أن ”سوبيبور“ اسم أحد أشهر المعسكرات النازية، احتجز به عشرات الآلاف من اليهود، وتم إنشاؤه في مارس/ آذار عام 1942 قرب الحدود الألمانية مع بولندا.

التالى مجلس النواب يزف بشرى بشأن المرتبات والمعاشات.. ويكشف قرار الحكومة بشأنأسعار البنزين