أخبار عاجلة
«دولية الحبتور لتنس السيدات» تدخل مرحلة الحسم -
عائلة تتفاجئ بحادث غريب على الطريق -
عقار جديد يعالج السرطان -
سهم أرامكو.. آفاق وآمال -
الدخان مغشوش.. مش مغشوش!! -

ملاحظة أحد المتابعين تنقذ حياة مذيعة شابة

ملاحظة أحد المتابعين تنقذ حياة مذيعة شابة
ملاحظة أحد المتابعين تنقذ حياة مذيعة شابة

كشف لقاء تليفزيوني عن مفاجأة غير متوقعة تتعلق بإعلامية شابة، فخلال متابعة برنامج تلفزيوني لمراسلة الشبكة العاشرة الأسترالية، والتي تُدعى أنطوانيت لطوف، برفقة أحد الضيوف، رصدت المتابعة للبرنامج "ويندي مكوي"، كتلة بارزة في رقبة المذيعة أثارت قلقها، وهذا بحسب موقع "سكاي نيوز".

ذكَّرت الكتلة "مكوي" بأحد أصدقائها، الذي عانى من ورمًا في عنقه، فتحركت على الفور وأرسلت رسالة للبرنامج تتساءل خلالها: "هل فحصت أنطوانيت لطوف غدتها الدرقية؟"، مشيرة إلى أنها "شعرت بالقلق وظنت أنها يجب أن تفعل شيئا".

وعلى الفور نُقلت الرسالة للمذيعة التي شاهدت المقابلة مجددا، وانتابها الذعر عندما لاحظت الكتلة البارزة في الجانب الأيسر من عنقها، لا سيما أن لديها تاريخ عائلي من سرطان الغدة الدرقية، لذا ذهبت فورًا لرؤية طبيبها.

وبعد 3 اختبارات دم وإجراء أشعة بالموجات فوق الصوتية والأشعة المقطعية، تم تشخيص المشكلة بأنها مصابة بأحد أمراض نقص المناعة الذاتية، فيما تبين أن الكيس يحتاج إلى جراحة فورية.

وأوضحت المذيعة أن كيسها، الذي يقع مباشرة فوق الحنجرة، لم يكن سرطانيًا، لكن حتى النمو الحميد له يمكن أن يسبب ضررًا خطيرًا إذا تُرك دون علاج.

وهذا المرض أكثر شيوعًا لدى النساء، ومن الممكن أن يؤثر على قوة العضلات وصحة العظام ومعدل ضربات القلب، وقد يكون مميتا في حالاته القصوى.

ونشرت المذيعة أنطوانيت لطوف، منشور مؤثر على حسابها الرسمي على موقع تبادل الصور والفيديوهات "إنستجرام"، وجَّهَت فيه الشكر للسيدة مكوي على اهتمامها، ورسالتها السريعة التي أنقذت حياتها.

السابق آخر تطورات الحالة الصحية لـ هنا الزاهد بعد خضوعها لعملية جراحية
التالى لعلاج الأمراض المزمنة.. ابتكار شريحة تحمل خلايا صناعية تساعد على الشفاء.. فيديو