إدراج شركة البورصة يونيو 2020.. وتغطية الاكتتاب عدة مرات

إدراج شركة البورصة يونيو 2020.. وتغطية الاكتتاب عدة مرات
إدراج شركة البورصة يونيو 2020.. وتغطية الاكتتاب عدة مرات

اليكم تفاصيل الخبر إدراج شركة البورصة يونيو 2020.. وتغطية الاكتتاب عدة مرات

الجمعة 2019/11/8

المصدر : الأنباء

عدد المشاهدات 3413

  • كثرة عمليات الطرح في منطقة الخليج تجذب مستثمرين عالميين
  • 3 مليارات دولار استثمارات أجنبية ستتدفق للسوق عقب الترقية
  • عمليتا اكتتاب سنوي ستتمان بالكويت .. ومباحثات لإدراجات جديدة

محمود عيسى

قال الرئيس التنفيذي لشركة بورصة الكويت محمد العصيمي إن الاكتتاب العام لشركة البورصة يسير بشكل جيد وسيغلق الاكتتاب في بداية شهر ديسمبر المقبل.

وكان العصيمي يتحدث في مقابلة مع تلفزيون بلومبيرغ في دبي حيث قال: «أنا متأكد بنسبة 100% أن الاكتتاب ستتم تغطيته عدة مرات».

وقالت وكالة بلومبيرغ ان عملية بيع نصف اسهم البورصة للمواطنين الكويتيين بدأت الشهر الماضي وستنتهي في الأول من ديسمبر المقبل، حيث تم تحديد سعر الطرح بواقع 100 فلس للسهم الواحد وتأتي عملية الطرح الاولي العام في اعقاب عملية بيع ما نسبته 44% من اسهم البورصة في وقت سابق من هذا العام لمجموعة من المستثمرين المحليين والدوليين.

وردا على سؤال حول قصر الاكتتاب في البورصة على المواطنين الكويتيين في هذه المرحلة قال العصيمي ان القانون الكويتي ينص على مساهمة المواطنين لتمكينهم من الاستثمار في عمليات الخصخصة، ولكن الباب سيكون مفتوحا أمام المستثمرين الآخرين بعد شهر يونيو عند انتهاء عملية الطرح.

وردا على سؤال حول ما إذا كانت البورصة الكويتية مقومة بأعلى من نظيرتها السعودية قال العصيمي ان تقييمها اقل من السوق السعودية وإن كانت أعلى بالنسبة لمتوسط مؤشرات الأسواق الناشئة.

وقال العصيمي انه يتوقع عمليتي اكتتاب سنوي بالكويت خلال الفترة المقبلة فضلا عن شركات عائلية واخرى حكومية يجري التباحث بشأنها مع الحكومة في الوقت الحاضر.

وفي سياق تعقيبه على فتوى ان تعاملات بورصة الكويت غير متطابقة مع احكام الشريعة الاسلامية نتيجة لقيام بورصة الكويت بتسهيل عمليات التداول في اسهم بعض الشركات التي لا تلتزم بمبادئ الشريعة الإسلامية، قال العصيمي إن التشريعات المحلية لا تنص على وجوب أن تكون البورصة متوافقة مع الشريعة الإسلامية وأن البورصة تعمل وفقا للممارسات المطبقة في الأسواق العالمية الأخرى، معربا عن توقعاته بأن يبدأ تداول السهم «بحدود شهر يونيو 2020».

وقال العصيمي ان بورصة الكويت أجرت جميع التغييرات اللازمة لإدراجها على مؤشر مورغان ستانلي انترناشيونال MSCI ومن ثم ترقيتها إلى وضع الأسواق الناشئة في مايو المقبل، مشيرا الى انه تم التوافق مع المتطلبين الرئيسيين وهما هيكلية السوق والتداول والتكاليف قبل حلول الموعد المحدد في 30 الجاري.

وذكر العصيمي ان ترقية البورصة على مؤشر MSCI من شأنه استقطاب ما يتراوح بين 2.7 مليار و3 مليارات دولار من التدفقات الاستثمارية من قبل المستثمرين السلبيين - اي مستثمري الأجل الطويل ـ في البورصة، اما المستثمرون الإيجابيون فإنه لا يستطيع تقدير حجم تدفقاتهم بسبب ظروف السوق التي لا يمكن التنبؤ بها، والأوضاع الجيوسياسية السائدة في المنطقة والعالم.

وردا على سؤال حول ما اذا كان ثمة تخوف من كثرة عمليات الطرح الاولي العام في الاسواق العالمية التي تلاحق وتستهدف استثمارات ضئيلة نسبيا في ضوء الظروف الاقتصادية العالمية السائدة لاسيما ان طرح شركة أرامكو المقبل قد يستحوذ على اهتمام المستثمرين قال العصيمي اننا سعداء بهذا الطرح لانه سيجذب المستثمرين العالميين لأسواق المنطقة ويشجع دولها على المضي قدما في عمليات الخصخصة.

وحول أسعار النفط قال العصيمي انه في ضوء اعتماد الكويت على النفط كمصدر رئيسي للدخل فإنه يتوقع ان يتراوح السعر بين 50 و60 دولارا للبرميل، علما ان الكويت تبذل جهودا لتنويع مصادر الدخل بعيدا عن النفط ولكن العملية ليست سهلة وتحتاج الى تغييرات في القوانين والأنظمة فضلا عن ترتيبات اجتذاب الاستثمارات وضمان تدفقها الى البلاد.

السابق رئيس الغرفة: التمويل العقاري منخفض الفائدة مستقبل السوق العقارية.. وفترات السداد الطويلة لن تستمر
التالى "الكهرباء" تستثمر 3.75 مليار ريال في "وعد الشمال" .. وتوفر 4 ملايين برميل من الوقود المكافئ