أخبار عاجلة

الأسهم العالمية تترنَّح تحت وطأة تجدد «حرب الرسوم»

الأسهم العالمية تترنَّح تحت وطأة تجدد «حرب الرسوم»
الأسهم العالمية تترنَّح تحت وطأة تجدد «حرب الرسوم»

وإليكم تفاصيل الخبر الأسهم العالمية تترنَّح تحت وطأة تجدد «حرب الرسوم»

منيت أسواق الأسهم العالمية بخسائر فادحة أمس الجمعة مع تحذير الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من فرض رسوم جديدة على الصين، وهو ما أدى إلى سقوط المؤشرات العالمية بشكل جماعي في المنطقة الحمراء، وهبوط القطاعات المتأثرة بالتجارة، مثل التعدين وصناعة السيارات.
وفي إنهاء مفاجئ للهدنة التجارية المؤقتة بين الولايات المتحدة والصين، قال ترامب: إنه سيفرض رسوماً بنسبة 10% على واردات صينية بقيمة 300 مليار دولار اعتباراً من أول سبتمبر /‏ أيلول، فيما توعدت بكين باتخاذ إجراءات انتقامية مضادة.
في بورصة نيويورك، تراجعت مؤشرات الأسهم الأمريكية أمس الجمعة، مع المخاوف التجارية وعدم اليقين بشأن الخطوة القادمة للفيدرالي بعد تقرير الوظائف الشهري، حيث تأثرت الأسواق المالية في الولايات المتحدة بشكل سلبي من إعلان الجانب الأمريكي اعتزامه فرض مزيداً من التعريفات الجمركية على السلع الصينية وسط تهديدات صينية بالرد الانتقامي.
وعلى الجانب الاقتصادي، أضاف الاقتصاد الأمريكي 164 ألف وظيفة لسوق العمل خلال الشهر الماضي مع استقرار معدل البطالة، فيما تسارع نمو أجور العاملين في الولايات المتحدة، ومن شأن أرقام الأجور القوية أن تؤدي لزيادة معدل التضخم ما يقلص احتمالات قيام الفيدرالي بخفض معدلات الفائدة في اجتماع سبتمبر/أيلول المقبل.
وكان المركزي الأمريكي خفض معدل الفائدة 25 نقطة أساس في اجتماع يوليو/تموز الماضي كما قرر وقف برنامج خفض الميزانية العمومية في الشهر المقبل. وتراجع مؤشر «داو جونز» بنسبة تزيد عن 0.6% أو ما يعادل 160 نقطة، كما هبط مؤشر «ستاندرد آند بورز 500» بنحو 0.4% مسجلاً 2942.6 نقطة في حين شهد مؤشر ناسداك هبوطاً بنسبة 0.7% إلى 8055.6 نقطة.
وفي القارة العجوز، انخفض المؤشر ستوكس 600 للأسهم الأوروبية 1.6% مع هبوط مؤشر قطاع المواد الأساسية 4.3%، يليه مؤشرا قطاعي السيارات والتكنولوجيا اللذان خسرا أكثر من 2.5% لكل منهما، كما انخفض المؤشر داكس الألماني، الذي يعتبر في الأغلب من بين الأسواق الأكثر تأثراً بالتجارة، بنسبة 2%، ونزل المؤشر كاك 40 الفرنسي بنسبة مماثلة، وهبط سهم شركة بيريلي الإيطالية لإطارات السيارات 4.7% بعدما خفضت الشركة توقعاتها للإيرادات للمرة الثانية هذا العام.
وفي آسيا، خسرت بورصة طوكيو أمس أكثر من 2%، وبورصة شنجهاي 1,41%. وبلغ المؤشر نيكاي للأسهم اليابانية أدنى مستوياته في ستة أسابيع أمس الجمعة، وأغلق المؤشر نيكاي القياسي، منخفضاً 2.11% إلى 21087.16 نقطة، بعدما بلغ أدنى مستوياته منذ 18 يونيو /‏ حزيران عند 20960.09 نقطة.
وفي بكين، هبط مؤشر شنجهاي المركب بنحو 1.4%، ليصل إلى 2867.8 نقطة، وعلى مدار الأسبوع هبط المؤشر بنحو 2.6%، كما تراجع مؤشر «سي إس أي300» بنسبة 1.5%، مُسجلاً 3747.4 نقطة.

(وكالات)

السابق بريطانيا تعتزم إلغاء حرية التنقل للأوروبيين في حال الخروج بدون اتفاق
التالى الركود يضرب أكبر اقتصاد عالمي في 2020 .. أمريكا تتأرجح خلال عامين