«البحري» تسلط الضوء على أهمية القوى العاملة الشاملة في القطاع

«البحري» تسلط الضوء على أهمية القوى العاملة الشاملة في القطاع
«البحري» تسلط الضوء على أهمية القوى العاملة الشاملة في القطاع

وإليكم تفاصيل الخبر «البحري» تسلط الضوء على أهمية القوى العاملة الشاملة في القطاع


دبي: «الخليج»


شاركت البحري، للنقل والخدمات اللوجستية، في النسخة ال 13 من «المؤتمر السنوي للموارد البشرية في القطاع البحري» في لندن مؤخراً، التجمع العالمي الأكبر من نوعه على صعيد الموارد البشرية في القطاع البحري.
وناقش هذا الحدث السنوي، القضايا الرئيسية التي تواجه إدارات الموارد البشرية في القطاع البحري. كما جمع المؤتمر عدداً من المُشرِّعين، وأبرز المتحدثين في القطاع، وقادة الأعمال، بالإضافة إلى حوالي 200 ممثل عن الشركات المالكة والمشغلة للسفن، وشركات النفط، والجهات المعنية الأخرى مثل جمعيات التصنيف ومؤسسات الحماية وتعويضات التأمين P&I.
وخلال حديثه في حلقة النقاش التي أقيمت تحت عنوان «التنوع والشمول في القطاع البحري»، ركز هشام الخالدي رئيس قطاع دعم الأعمال في الشركة على الضعف الكبير في مستوى تمثيل المرأة في بيئة العمل في مختلف القطاعات، لا سيما في القطاع البحري، مشيراً إلى أن 2% فقط من فرق العمل في المجال البحري في جميع أنحاء العالم هن من النساء، وأن أقل من 1% يشغلن أدواراً قيادية في القطاع. كما أكد الخالدي أنه بات من الضروري بالنسبة لمختلف الأطراف المعنية في القطاع البحري زيادة الجهود المتضافرة والفردية لمواجهة هذه التحديات بشكل عاجل وأكثر تفاعلية.
كما شارك الخالدي مع الحضور لمحة عن المبادرات التي أطلقتها البحري بهدف تبني سياسة التنوع والشمول في جميع جوانب أعمالها، ومنها سعيها إلى زيادة نسبة مشاركة المرأة في الشركة، والتي وصلت إلى 18% هذا العام، وكذلك التعاون مع مختلف الجامعات لتطوير برامج تُعرف الطلاب بالقطاع البحري والخدمات المساندة له.

التالى نائب رئيس البنك العقاري المصري العربي: نستهدف 700 مليون جنيه أرباحا بنهاية 2019