حوار/ حسن يوسف: أنا يهودى من "الضاهر".. و"هوجة 25 يناير" ضيعت أخلاق المصريين

حوار/ حسن يوسف: أنا يهودى من "الضاهر".. و"هوجة 25 يناير" ضيعت أخلاق المصريين
حوار/ حسن يوسف: أنا يهودى من "الضاهر".. و"هوجة 25 يناير" ضيعت أخلاق المصريين

اليكم تفاصيل الخبر حوار/ حسن يوسف: أنا يهودى من "الضاهر".. و"هوجة 25 يناير" ضيعت أخلاق المصريين

عشق الفن منذ نعومة أظافره وتألق وسط أبناء جيله، بعدما شارك ثلاثي أضواء المسرح في ستينيات القرن الماضي ببعض الأعمال الهامة في ذاكرة السينما المصرية، تعامل مع عمالقة السينما وأبرزهم كلآ من الفنانين عبد الوهاب، وشادية، وسعاد حسني، وعبد الحليم حافظ، وفاتن حمامة، وهند رستم وغيرهم، تاريخه الفني تجاوز الـ50 عامًا في دنيا الفن والشهرة، والتصق به لقب "الفتى الشقي"، وواصل مسيرته الفنية التي لم تنقطع، وأبدع في الأعمال الدينية والتي كأن أبرزها مسلسل "إمام الدعاة" وغيرها من الأعمال الناجحة التي تركت بصمة في تاريخ الدراما التليفزيونية إلى جانب بصمته في السينما المصرية، إنه الفنان الكبير حسن يوسف الذى يفتح قلبه فى حوار خاص لـ"وشوشة".

فى البداية.. حدثنا عن دورك فى مسلسل الضاهر؟

أجسد دور رجل عجوز يهودي مصري من الذين رحلوا عن البلد أيام الرئيس الراحل جمال عبد الناصر عندما قرروا إجلاء الأجانب عن مصر فقرر أن يتركها مضطرا حتى رفض الذهاب كغالبية المصريين من اليهود إلى إسرائيل وذهب إلى فرنسا.

ألم تخشى من رد فعل الجمهور لتجسيدك دور رجل يهودي لأول مرة على الشاشة ؟

في الحقيقة، الدور لفت نظرى بشدة وقررت القيام به لأنه يجسد عمق أصالة المصريين وخاصة أن هذا الرجل يردد طوال العمل مقولة "أنا سبت مصر بجسمي لكن عقلي وروحى هناك" بالشكل، الذى يدل على عشق المصريين لبلدهم رغم اختلاف الديانات.

بعيدا عن المسلسل.. حدثنا عن رأيك فى النجمات اللاتي اعتزلن الفن موخرا؟ 

هذه مواقف شخصية ولا أحب أن أتدخل فيها أو أعلق عليها.

ما رأيك في دخول بعض أبناء النجوم لعالم التمثيل بـ"الواسطة" ؟

مفيش حاجة اسمها واسطة في الوسط الفني اللي عنده موهبة بيشتغل، وبينجح واللى معندوش بيقعد فى البيت وبيفشل، وعن عمر حسن يوسف قال نصا: ابن الفنان لازم يكون ده قراراه الشخصي، وعمر ابنى مثلا كان خريج كلية سياحة وفنادق بسويسرا، وكان مدير مركب سياحية في الأقصر لكن هو حابب التمثيل واختار التمثيل بمزاجه، ومحمد العدل عرض عليه بطولة فيلم "فرقة 18" وهو اللي رشحه للعمل لأنه لقاه يعشق التمثيل، والحمد لله الولد نجح وجاله أعمال تانية.

دعنا ننتقل للحديث عن الأعمال الدرامية فى رمضان.. هل ترى أن كثرتها يؤثر على نسب المشاهدة بشكل كبير؟

بصراحة، أنا لا أتابع أى عمل درامى فى رمضان، وخاصة أننى اتجه إلى الله سبحانه وتعالى فى هذا الشهر الكريم بالصلاة وقراءة القرآن، ولكن بالنسبة لمسألة نسب المشاهدة بسبب كثرة الأعمال الدرامية، إلا أن العمل الجيد يستطيع أن يفرض نفسه، وعلى سبيل المثال مسلسل "قضاة عظماء"، الذى قدمته موخرا وحظى بنسبة مشاهدة محترمة لأنه كان عملآ جيدآ.

ما رأيك في الفنان محمد رمضان؟

أعشق محمد رمضان جدًا لأنه ممثل قوي ووضع علامة كبيرة خلال فترة قصيرة جدًا فى السينما والدراما المصرية ورأيى أن كل ما يقال عنه ليس سوى مجرد غيرة شخصية.

ما المعايير التى تتبعها لاختيار أدوارك؟

«أنا شبعت تمثيل»، ولهذا لن أسمح لنفسي أن أقوم بتجسيد أى دور إلا إذا كان له هدف أخلاقى واجتماعي أو ديني وبالطبع خالى من أى إسفاف، لأننى لن أخاطر بتاريخي بعد كل هذا العمر الفني.

أين حسن يوسف من السينما؟

حاليًا لا توجد أى أعمال سينمائية معروضة كى أقوم بتجسيد دورا فيها وإذا ما حدث وتم عرض أحد الأدوار لكى أقوم بها، سأوافق عليها بنفس الشروط السابقة.

كيف ترى تقديم المشاهد الخارجة فى بعض المسلسلات أو الأفلام؟

بالطبع لا أوافق عليها، وخاصة أن مجتمعنا متدين وشرقي، ولا يحب مثل هذه المشاهد الخليعة سواء بالرقص أو بأى شئ مسف أخر، والأسرة المصرية لا بد أن نحافظ عليها، حتى لا تضيع القيم والأخلاق، التى تربينا عليها جميعا.  

بمناسبة الأخلاق والقيم.. حدثنا عن رأيك فيما وصل إليه مجتمعنا المصري حاليا؟

أتمنى أن تعود الأخلاق كما عرفناها، وخاصة أننا فى رأيى فقدنا معظم أخلاقنا بعد ثورة 25 يناير أو هوجة 25، فالأخلاق ضاعت والقيم انهارت والضمير رحل، وحقيقى كان الله فى عون الرئيس "السيسي" فى مواجهته لمشكلة ضياع الأخلاق فى المجتمع.

أخيرا .. هل من الممكن أن يوافق حسن يوسف على تقديم برامج اكتشاف المواهب؟

بالطبع أوافق، وخاصة أننى أقدر المواهب الجديدة، التى لابد وأن تأخذ فرصتها كاملة للتعبير عن نفسها وتحقيق طموحها مثلما فعلنا نحن من سنوات طويلة.

السابق استفتاء التعديلات الدستورية.. أعضاء هيئة تدريس جامعة سوهاج يدلون بأصواتهم
التالى وزير الخارجية: توافق عربى على ضرورة إقامة دولة فلسطينية مستقلة