واشنطن تعلن عن مكافأة مالية مقابل معلومات عن بن لادن الجديد

واشنطن تعلن عن مكافأة مالية مقابل معلومات عن بن لادن الجديد
واشنطن تعلن عن مكافأة مالية مقابل معلومات عن بن لادن الجديد

 أعلنت وزارة الخارجية الأميركية عن مكافأة قدرها مليون دولار، لمن يدلي بمعلومات تؤدي إلى إلقاء القبض على ابن زعيم تنظيم القاعدة الراحل أسامة بن لادن.  
ووصف بيان للخارجية حمزة بن لادن بأنه "أحد القادة البارزين" لتنظيم القاعدة، مشيرة إلى أنها تسعى للحصول على أي معلومات تخصه أو تخص موقعه الحالي.
وأضاف البيان أن حمزة بن لادن دعا عام 2015، عبر رسائل مسجلة وأخرى مصورة على الإنترنت، لشن هجمات ضد الولايات المتحدة وحلفائها الغربيين "انتقاما لمقتل والده على يد قوات أميركية عام 2011".
    
وكان حمزة واحدا من كثيرين من أفراد أسرة بن لادن الذين انتهى بهم الحال في إيران بعد هجمات 11 سبتمبر عام 2001 على نيويورك.
وأظهرت وثائق عثر عليها في مجمع كان يسكنه والده في باكستان بعد مقتله في غارة أميركية عام 2011، أن حمزة كان قيد الإقامة الجبرية في إيران، لكن لا يعرف مكانه في الوقت الراهن.
ومنذ مقتل أسامة بن لادن، يقود تنظيم القاعدة نائبه أيمن الظواهري، ومع ذلك وجه حمزة عددا من الرسائل نيابة عن التنظيم في السنوات القليلة الماضية مهددا بالمزيد من العنف ضد الغرب.
ولا يزال المجتمع الدولي ينظر إلى تنظيم القاعدة، على أنه شبكة عالمية أقوى من نظيره داعش في عدد من الأماكن، مثل الصومال واليمن، وفي مناطق عدة بالساحل الأفريقي، إضافة إلى بروز قياداته في إيران.
وفي مطلع 2017 أدرجت الولايات المتحدة، حمزة بن لادن على لائحتها السوداء للإرهاب، مما يعني فرض عقوبات قانونية ومالية عليه.
وتستدعي الآلية الإدارية الأميركية في حال مماثلة فرض "عقوبات" مالية وقانونية على مواطنين أجانب "تبين أنهم نفذوا أعمالا إرهابية أو يستعدون للقيام بذلك".
وبالتالي، سيتم تجميد كل الأصول والممتلكات والأرصدة المحتملة لحمزة بن لادن في الولايات المتحدة.

سكاي نيوز عربية - أبوظبي   

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

السابق «ثلاثي» الأهلي يؤدي تدريبات تأهيلية قبل ودية شبين
التالى خطيب الجامع الأزهر: الأديان نزلت لسعادة البشر