أخبار عاجلة

الإمارات: أصبحنا مركزا للصناعات العسكرية المتطورة والمرموقة دوليا

الإمارات: أصبحنا مركزا للصناعات العسكرية المتطورة والمرموقة دوليا
الإمارات: أصبحنا مركزا للصناعات العسكرية المتطورة والمرموقة دوليا

وإليكم تفاصيل الخبر

الإمارات: أصبحنا مركزا للصناعات العسكرية المتطورة والمرموقة دوليا

قال نائب رئيس مجلس الوزراء الإماراتي، وزير الداخلية الفريق الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، إن الإمارات شكلت قوة مستقلة ذات وزن عالمي وتعمل على تعزيز الأمن والسلم في المنطقة كأولوية قصوى ، لافتا إلى أن الإمارات أصبحت مركزا للصناعات العسكرية المتطورة والمرموقة دوليا.

وأضاف نائب رئيس الوزراء الإماراتي - في جلسة رئيسية بعنوان (مسيرة حكمة) ضمن أعمال الدورة السابعة للقمة العالمية للحكومات في مدينة دبي - إن القوات الإماراتية تتميز بالاحترافية العالية والتميز والريادة في سعيها لحماية الدولة ودعم الحق والشرعية.

وأشار سيف بن زايد - خلال الجلسة التي حضرها الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الإمارات، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي - إلى أن الإمارات لم تقف عند بناء الجيش والقوات الأمنية المتطورة، بل عززت صناعاتها العسكرية وطورتها، مضيفًا أن الإمارات تعد موطنا لعدد من الصناعات العسكرية ذات السمعة المرموقة دوليا، وكل ذلك بفضل قيادة عرفت طريق المستقبل.


وأشاد بجهود ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، لتعزيز مسيرة الإمارات وقوتها الناعمة من خلال مشروعات ومبادرات شهد العالم بما تتميز بها من الريادة والحكمة والرؤى المستقبلية.

وتطرق الفريق سيف بن زايد إلى مسيرة "الحكمة الإماراتية" التي شملت الحكمة السياسية وتاريخها الطويل في المنطقة، منوها بحكمة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان وقدرته على حل نزاعات إقليمية قائلا :"الحكيم من يوازن بين القوة والتسامح، ومن دون التوازن بين الحكمة والقوة والتسامح تختفي الحضارات".

وتابع: "الحكمة الاقتصادية في الإمارات تكمن بعدم الوقوف عند النجاح والتقدم نحو الأفضل، موانئ دبي مثال على حكمة اقتصادية عظيمة، أسسها الشيخ راشد، وطورها الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، لتكون شركة الموانئ التي لا تغيب عنها الشمس".

وقال سيف بن زايد "من الحكمة التوازن بين بناء قوتك الدفاعية لحماية أمنك وأمن جيرانك وبين بناء دولتك على مبادئ التسامح والتعايش السلمي"، مردفًا "نعتز في الإمارات بوجود شعوب من 200 جنسية يعيشون بانسجام وسلام باختلاف دياناتهم وثقافتهم، وهي إثراء لمجتمع الإمارات ومصدر قوة، ولا يشكل عبئا عليه".

السابق سمفونية وطنية يعزفها المصوتين أمام لجان الاستفتاء بالمنصورة
التالى توفيق عكاشة يوجه رسالة خاصة للمصريين حول الاستفتاء.. فيديو