أخبار عاجلة

اكتشاف بقايا “وحش بحري” ضخم في حقل للذرة ببولندا

عثر علماء الحفريات في بولندا مؤخرا، على فكّين وأسنان لوحش بحري قديم ينتمي إلى عائلة pliosaur، وهي نوع من الزواحف البحرية الضارية، تعود إلى العصر الجوراسي.
وتعرف Pliosaurs بأنها أكبر الحيوانات المفترسة التي عاشت منذ نحو 150 مليون عام، ويعد هذا الاكتشاف الأول من نوعه لعلماء الحفريات البولنديين.
كما عثروا على حفريات هذه الحيوانات الضخمة الآكلة للحوم، في حقل ذرة في قرية Krzyzanowice، بالقرب من جبال Holy Cross في بولندا، والتي يبلغ طول جمجمتها نحو 7 أمتار، بينما يبلغ طول جسمها أكثر من 10 أمتار، ويصل وزنها إلى عشرات الأطنان، وتملك عضة تقدر قوتها أربعة أضعاف قوة عضة ديناصور T.rex، جنبا إلى جنب مع مئات من عظام التماسيح والسلاحف القديمة.
ويبلغ طول أطول أسنان هذه الزواحف الضخمة، التي عثر عليها، نحو 68 ملم، كما أنه يملك سنا معزولة يبلغ طولها نحو 57 ملم، وعثر على هذه الأسنان المخروطية في كتلة من الحجر الجيري، وشظايا من الفك العلوي والفك السفلي، التي حدد العلماء أنها تعود إلى ما بين 145 مليون سنة و163 مليون سنة.
وأفاد العلماء بأنه عثر على أحافير هذا “الوحش البحري” في عدد قليل من البلدان الأوروبية، وهذه هي المرة الأولى التي تظهر فيها بقاياه في بولندا، بحسب المؤلف الرئيسي للدراسة، دانييل تايبوروفسكي، عالم الحفريات في متحف الأرض، التابع لأكاديمية العلوم البولندية في وارسو.
وتم تصنيف ستة أنواع ضمن عائلة ديناصورات Pliosaurs، حتى الآن، ولم يتم تحديد النوع الذي تنتمي إليه البقايا الجديدة المكتشفة مؤخرا في بولندا.
ويأمل العلماء في العثور على المزيد من البقايا التي تقدم معلومات إضافية حول شكل عظام هذه الزواحف الضخمة، خلال الأشهر والسنوات القليلة المقبلة.

المصدر: لايف ساينس

السابق أمر ملكي.. إعفاء “عبد الرحمن الحصين” رئيس هيئة الرقابة والتحقيق من منصبه
التالى زوجي يخيرني بين الانفاق على المنزل وترك العمل.. ماذا أفعل؟ الإفتاء ترد