أخبار عاجلة
إسبانيا تسحق رومانيا.. ومستقبل مورينو "غامض" -

حول «عقل الدولة»

حول «عقل الدولة»
حول «عقل الدولة»

وإليكم تفاصيل الخبر حول «عقل الدولة»

اشترك لتصلك أهم الأخبار

مقال «عقل الدولة» كان يشيد بما تم. خاصة الاهتمام برقمنة المعلومات. من خلال توظيفها فى الخدمات التى ستُقدم للمواطنين. إذا كنا فى البداية نشيد بإنجاز تحقق. فقد أشرنا فى النهاية إلى إنجاز آخر نتمنى أن يتحقق. وهو إزاحة حالة الاحتباس التى يعيشها الإعلام. وهو ما عبرت عنه هذه الرسالة أفضل تعبير.

(عزيزى نيوتن..

كتبت فى نهاية مقالك «عقل الدولة» أن هناك احتباسًا غير مُبرَّر فى حرية الرأى والتعبير؛ لم يأتِ فقط بسبب مَن تم استبعادهم من الكتابة ومنصات الإعلام، لكن بسبب مَن حلُّوا مكانهم ليتصدروا هذه المنصات. وقلت إنه غير مُبرَّر لأن ما تم إنجازه على أرض الواقع يملأ الدولة ثقة بخطواتها، لتتعامل مع الرأى بثقة وحكمة، بحيث تتمكن من فرز الانتقادات، وتجاهل الهدّام منها والاستفادة من جانبها البَنّاء.

ولقد أعجبنى اختيارك للفظ «احتباس»، حيث جعلنا نتمثل الاحتباس الحرارى، الذى تتضافر فى إحداثه عوامل كثيرة، وليس بالضرورة عاملًا واحدًا فيما لو كنت استعملت لفظ «حبس» مثلًا. كما أن الاحتباس ظاهرة مؤقتة كما هو معروف، وليس وضعًا مستديمًا. وأنا أعتقد أن القادم خير وأن دولتنا القوية لا يضيق صدرها بالنقد البَنّاء، بدليل تلك الفقرة الجريئة التى اقتبستها آنفًا من مقالك.

كان الرئيس يتحدث فى جلسات مؤتمر الشباب وما بين يديه على أرض الواقع إنجازات حاضرة كثيرة وعملاقة، أضْفَت على كلامه ولهجته قوة وثقة، ولم يضِنّ بالثناء والشكر على أعضاء حكومته. وكان يسمع جيدًا جدًا ما يُقال، ولم يَضِق صدره بنقد أو تعليق، بل على العكس كان يتوق لسماع الرأى الآخر. وكشف لنا المؤتمر حبه شخصيًا لنقد الأوضاع القائمة بطريقة لاذعة مهذبة، مثل ما قال بشأن مدربى الفريق القومى الكروى من الأجانب، ومَن كان هذا شأنه وهذه روحه فليس يضيق بنقد مقابل.

كما أن الرئيس ألمح خلال كلامه إلى أنه ابتداء من منتصف العام القادم، سوف تبدأ مرحلة الحساب. وهذا لن يتأتى إلا من خلال الكتابة ومنصات الإعلام، وأعتقد أن الرئيس لن يألو جهدًا أن يتوسّدها خيرة ناسها، لأن الإنجازات العظيمة والخطوات العملاقة لن يُوفيها حقها من التقييم والتحليل إلا عظائم الناس وعمالقتهم. والدولة ليست لديها عورة تخفيها ولا سر لا تريد أن يطّلع عليه أحد، بل لديها إنجازات باهرة تريد أن يحتفى بها ويراها الجميع.

د. يحيى نورالدين طراف).

التالى بالصور... إحباط تهريب مواد مصنّعة للمتفجرات كانت في طريقها إلى الحوثيين