أخبار عاجلة
وفاة حالة جديدة من مصابي مذبحة أوسيم -
مصدر: منفذ "حادث أوسيم" يتعاطى مخدر "الإستروكس" -

التحريات تكشف كواليس العثور على جثة طفلة مدفونة بجوار مصنع في البدرشين

التحريات تكشف كواليس العثور على جثة طفلة مدفونة بجوار مصنع في البدرشين
التحريات تكشف كواليس العثور على جثة طفلة مدفونة بجوار مصنع في البدرشين

كشفت تحريات ومعاينة رجال مباحث الجيزة، عن تفاصيل جديدة حول واقعة العثور على جثة طفلة حديثة الولادة، مدفونة بالقرب من مصنع طوب بمركز البدرشين، وتبين أنه عثر على جثتها ترتدي "بامبرز" وملفوفة بـ"فوطة" داخل حقيبة سوداء ولا توجد بها أيه إصابات.

ورجحت التحريات أن الطفلة نتيجة علاقة غير شرعية، وتم التخلص من جثتها عقب وفاتها في ساعة متأخرة من الليل، عقب انصراف العمال من المصنع، لكونه خارج المنطقة السكنية.

كان ورد إخطارا للواء رضا العمدة مدير مباحث الجيزة، من العميد عبدالرحمن أبو ضيف رئيس قطاع جنوب الجيزة، بتلقى الرائد أحمد عكاشة رئيس مباحث مركز شرطة البدرشين، بلاغًا من الأهالي مفاده، بأنه تلاحظ لعمال مصنع طوب في قرية مزغونة التابعة لمركز البدرشين، وجود طوبة في غير موضعها ووجود آثار حفر، وبالفحص اكتشفوا جثة رضيعة مدفونة، داخل حفرة.

وكشفت معاينة العقيد علي عبدالكريم مفتش مباحث جنوب الجيزة، إلى عدم وجود ايه إصابات ظاهرية بالجثة، وتحفظت قوة أمنية برئاسة المقدم عمرو البطران وكيل فرقة جنوب الجيزة، على كاميرات المراقبة بمكان العثور على جثة الطفلة، لسهولة التوصل للشخص الذي دفنها، وأخطر مدير أمن الجيزة بالواقعة.

"'تعدى جنسيا على بناته".. التحقيقات تكشف مفاجآت حول جثة مقابر أكتوبر

كشفت تحقيقات رجال مباحث الجيزة، عن تفاصيل جديدة حول واقعة العثور على جثة مسن مصاب بأكثر من 10 طلقات بسلاح ألي بمنطقة المقابر، دائرة قسم شرطة ثالث أكتوبر، وتبين أن نجليه وراء قتله بالإشتراك مع خالهما، لتعديه جنسيا على بناته.

وأضافت التحقيقات انهما يوم الجريمة استعانا بخالهما، واستدرجوا المجني عليه لمكان الواقعة، بزعم شراء مدفن، وبعد حضوره امطروه بـ 18 طلقة بسلاح ألي، حتى لقى مصرعه في الحال، وفروا هاربين.

كان أدلي المتهمون بقتل والدهما المسن بـ 18 طلقة بسلاح آلي، وإلقاء جثته بمنطقة المقابر بطريق الفيوم، دائرة قسم شرطة ثالث أكتوبر، بالإشتراك مع خالهما، بإرتكاب الواقعة، خلال التحقيقات التي أجريت معهم، لوجود خلافات بينهم وبين المجني عليه.

وأوضحوا انهم إستدرجوا المجني عليه لمكان الواقعة بزعم شراء مدفن للأسرة، وتوجهوا لمكان العثور على جثته بسيارة خاصة بالمتهم الثالث وعقب حضوره بدراجته النارية، قام بإطلاق أعيرة نارية تجاهه من بندقية آلية أعدها مسبقًا فأودى بحياته وهربوا.

وأرشدوا عن البندقية المستخدمة في الجريمة وبخزينتها 10 طلقات، كما أرشد الثالث عن السيارة المستخدمة في إرتكاب الواقعة وتبين انها ملكه.

كان ورد إخطارا للواء رضا العمدة مدير مباحث الجيزة، من العميد عاصم أبو الخير رئیس قطاع أكتوبر، بتلقي الرائد إكرامي البطران رئيس مباحث قسم شرطة ثالث أكتوبر بلاغا بالعثور على جثة جمال.ق.أ، عاطل، 52 سنة، ومُقيم بدائرة قسم شرطة بولاق الدكرور، له معلومات جنائية، بمدق ترابي بمقابر طريق الفيوم بدائرة القسم وبه إصابة بطلقات نارية بالصدر والرأس وبحوزته 2000 جنيه، هاتف محمول، وبجوار الجثة دراجة نارية و12 ظرف فارغ لطلقات آلية.

وبتشكيل فريق بحث بإشراف اللواء محمد الألفي نائب مدير مباحث الجيزة، توصلت جهود فريق البحث الجنائي بالمديرية بالإشتراك مع قطاع الأمن العام عن تحديد مرتكبي الواقعة كلا من م.ج. ق، 25 سنة، نجار، م.ج.ق، 19 سنة، تجار، يوسف. م.م، 20 سنة، ومُقيمين بمنطقة بولاق الدكرور، وهم إبنى المجني عليه وخالهما.

وعقب تقنين الإجراءات القانونية اللازمة تمكنت قوة أمنية برئاسة العقيد فوزي عامر مفتش مباحث أكتوبر، من ضبطهم، وبمواجهتهم إعترفوا بإرتكاب الواقعة لخلافات بينهم وبين المجني عليه، وتم إتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيالهم بإخطار اللواء دكتور مصطفي شحاتة مساعد وزير الداخلية لقطاع امن الجيزة والعرض على النيابة العامة لتولي التحقيقات.

تعود تفاصيل الواقعة إلى بلاغ تلقاه العيد خالد فهمي مأمور قسم شرطة البدرشين بالعثور على جثة طفلة بقرية مزغونة بدائرة القسم.

معاينة العقيد علي عبد الكريم مفتش مباحث فرقة العياط والبدرشين أثبتت أن الجثة لرضيعة تبلغ من العمر يومين،
وحرص المقدم عمرو البطران وكيل الفرقة على تفريغ محتوى كاميرات المراقبة بمدخل القرية والمحلات القريبة من محل الواقعة لاسيما أن المصنع يقع خارج المنطقة السكنية، وأن العمال يبدأون العمل مع شروق الشمس ويغادرون وقت الغروب.

وبسؤال العمال، أكدوا أنهم فوجئوا بجسم غريب بالقرب من المصنع، ولدى اقترابهم تبين أنها حقيبة عثروا بداخلها على جثة الرضيعة، في الوقت الذي رجحت تحريات الرائد أحمد عكاشة رئيس مباحث البدرشين أن الطفلة "لقيطة" وأن والدتها تخلصت منها في وقت متأخر من الليل عقب انصراف العمال.

السابق 9 مارس .. استكمال سماع الشهود بمحاكمة متهمين "أنصار بيت المقدس"
التالى المشدد 5 سنوات لمتهم شرع في قتل شخصين بالجيزة