أخبار عاجلة
المصري كيدز: حدوتة.. «الشاطر» عمر -
المصري كيدز: «الحصبة».. أنواعها وطرق علاجها -

عبدالله بن زايد يترأس أعمال اللجنة المشتركة بين الإمارات وروسيا

عبدالله بن زايد يترأس أعمال اللجنة المشتركة بين الإمارات وروسيا
عبدالله بن زايد يترأس أعمال اللجنة المشتركة بين الإمارات وروسيا

اليكم تفاصيل هذا الخبر عبدالله بن زايد يترأس أعمال اللجنة المشتركة بين الإمارات وروسيا

ترأس سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية و التعاون الدولي أعمال الدورة التاسعة من اللجنة المشتركة بين دولة الإمارات وروسيا الاتحادية التي عقدت مساء الأحد في ديوان عام الوزارة بأبوظبي بحضور وزير الصناعة والتجارة لجمهورية روسيا الاتحادية دينيس مانتوروف الذي ترأس الجانب الروسي.

و رحب سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان في كلمته بالوزير دينيس مانتوروف والوفد المرافق المشارك في أعمال الدورة التاسعة للجنة المشتركة.. وقال سموه: «يأتي انعقاد الدورة التاسعة للجنة المشتركة استكمالا لأعمال اللجان السابقة وامتدادا للشراكة الاستراتيجية بين البلدين التي تم الإعلان عنها خلال الزيارة التاريخية لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة لروسيا الاتحادية في شهر يونيو عام 2018».

وأضاف: «تتسم اللجنة بأهمية استثنائية كونها تسبق زيارة تاريخية للرئيس فلاديمير بوتين رئيس جمهورية روسيا الاتحادية للدولة يوم 15 أكتوبر الحالي و التي تعكس عمق العلاقات الثنائية بين البلدين في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية و العلمية».

و قال سموه: «للحفاظ على هذه العلاقة و ازدهارها نحو المستقبل.. نعمل معا من أجل استقرار المنطقة ونعمل سويا من أجل مكافحة ومواجهة الفكر المتطرف بأشكاله وتجلياته كافة».. و أكد«أن العلاقات بيننا نمت نموا مضطردا خلال الأعوام الماضية خصوصا على مستوى التجارة والسياحة والتعاون العسكري وعلوم الفضاء».

وأضاف: «لابد لي هنا أن أشكر وأشيد بدوركم معالي الوزير ودور المؤسسات الروسية خاصة مؤسسات الفضاء الروسية وشراكتنا في مجال الفضاء التي تكللت بأول رحلة مشتركة إلى الفضاء وصعود أول رائد فضاء إماراتي إلى محطة الفضاء الدولية الشهر الماضي.. وأضاف:«نحن جميعا فخورون برائد الفضاء هزاع المنصوري وسعداء بأن تظل تلك اللحظات التي ستبقى في ذاكرة الإماراتيين خاصة الشباب مرتبطة بروسيا وعلاقتنا معها».

و قال سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان:«ساهمت دولة الإمارات وروسيا الاتحادية خلال الأعوام الماضية في الحفاظ على توازن أسواق النفط ومعالجة الاختلالات التي تواجه تقلبات العرض والطلب في الأسواق العالمية بما يحقق التوازن المنشود ويسهم في تعزيز معدلات النمو والازدهار الاقتصادي على مستوى العالم».

وأضاف سموه:«تتطلع بلادي إلى تعزيز الشراكة معكم في قطاعات الطاقة النفطية والطاقة المتجددة والتي تشكل المصدر الرئيسي للطاقة المستدامة للأجيال القادمة».

وأكد سموه أنه«في ضوء الجهود المبذولة لتعزيز العلاقات الاقتصادية بين بلدينا حققت التجارة الثنائية مستويات متميزة خلال الأعوام الماضية فروسيا اليوم والإمارات في شراكة تجارية واقتصادية متقدمة في المنطقة.. وتعد دولة الإمارات الشريك التجاري الأول لروسيا الاتحادية على مستوى الخليج العربي».

وقال:«على الصعيد نفسه فإنني أدعو الجانبين إلى تحديد الإطار الزمني المستهدف لمضاعفة حجم التجارة الثنائية بين دولة الإمارات وروسيا الاتحادية بما يكرس نهج العمل المشترك ضمن مؤشرات محددة لقياس الأداء».
و أضاف سموه:«اتفقنا اليوم أيضا على تسريع الانتهاء من المذكرة المشتركة حول التعاون بين مؤسساتنا الجمركية وإطلاق العمل بلجنة رجال الأعمال التي تمثل غرف التجارة بين البلدين».

من جانبه أكد دينيس مانتوروف في كلمته على العلاقات الاستراتيجية المتميزة التي تجمع بين دولة الإمارات وروسيا الاتحادية مشيرا إلى أن دولة الإمارات شريك تجاري مهم لروسيا في المنطقة.
و قال الوزير الروسي:" نقدر الثقة البناءة والحوار المشترك والأطر المهمة المعمول بها بين قادة البلدين مؤكدا أهمية الزيارة المرتقبة للرئيس الروسي إلى دولة الإمارات.

طباعة فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest جوجل + Whats App

السابق تفعيل الشراكات الدولية.. محور لنهج الإمارات بقيادة خليفة
التالى اجتماع التكامل بين قطاعي «التميز والريادة» و«العمليات»