أخبار عاجلة
اتحاد الكرة يعلن موعد انطلاق دور الـ 32 لكأس مصر -

المشروع .. تمكين للشباب وتوظيف للطاقات

المشروع .. تمكين للشباب وتوظيف للطاقات
المشروع .. تمكين للشباب وتوظيف للطاقات

وإليكم تفاصيل الخبر المشروع .. تمكين للشباب وتوظيف للطاقات


متابعة:محمد إبراهيم


حظي مشروع صاحب السموّ الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، التنموي الجديد، الذي يحمل اسم «مشروع الشيخ سلطان القاسمي لتوظيف المواطنين»، باهتمام كبير من فئات المجتمع في إمارة الشارقة؛ إذ تفاعل معه رواد مواقع التواصل بمختلف أنواعها، الذين رأوا أن مبادرة سموّه، تشكل خطوة مهمة نحو تمكين الشباب المواطن وتوظيف طاقاته في مختلف المجالات، لخدمة الوطن ورفعته.
وأكدوا أهمية تلك المرحلة في تاريخ الإمارات بشكل عام، وإمارة الشارقة خصوصاً، لاسيما بعد الإنجازات المتوالية التي حققتها في وقت وجيز، وهنا تأتي أهمية السواعد الوطنية في استكمال مسيرة البناء والتنمية والنهضة؛ إذ إن أمر مواكبة المتغيرات العالمية في المجالات كافة لا يقبل النقاش، ومكانة الإمارات في المحافل الدولية تحمل الجميع مسؤولية العمل بإخلاص من أجل رفعة الوطن، وتعزيز مكانته في التنافسية العالمية التي تجاوزت الإمارات بها جميع التوقعات.
وفي رصد «الخليج» لتفاعلات أفراد المجتمع عبر وسائل التواصل، أكد عدد من المغردين عبر «تويتر»، أن «مشروع الشيخ سلطان القاسمي لتوظيف المواطنين»، يرسم ملامح مستقبل الشباب في المرحلة المقبلة، ويسهم بفاعلية في تحقيق طموحات الشباب الوظيفية في مختلف المجالات.
وأضافوا أن مبادرات صاحب السموّ حاكم الشارقة، تركز في مضمونها على خلق فرص وظيفية للمواطنين في مختلف التخصصات، وتوفير ما يلزم من برامج الإرشاد والتوجيه المهني، والتدريب والتطوير، وتشجيع المواطنين للالتحاق بالعمل.
وفي وقفة مع مجموعة أخرى من رواد المواقع، أكدوا أن المرحلة الأولى من المشروع تؤدي دوراً كبيراً في دعم المسيرة التربوية والتعليمية في إمارة الشارقة، لاسيما أنها توفر فرصاً وظيفية مهمة في قطاع التعليم، وتحمل في محتواها مزايا الجهات والهيئات الحكومية في الإمارة، ما ينعكس إيجابياً على البيئة التعليمية ويجعلها جاذبة للشباب المواطن من الذكور والإناث.
وأوضحوا أن توفير 400 وظيفة التي استحدثها سموّه منذ أيام، يعد مبادرة استثنائية تسهم في تشجيع المواطنين على بذل المزيد من الجهد، للارتقاء بمستوياتهم التعليمية والإبداعية، ليظفروا بتلك الوظائف التي ترسم ملامح المستقبل لكثير منهم في مختلف المجالات.
وأفادت مجموعة أخرى، بأن مشروع سموّه الذي يركز على تعيين 54 باحثاً عن العمل من الجنسين في القيادة العامة لشرطة الشارقة، على الملاك المدني، يؤكد الرؤية الثاقبة لسموّه في قراءة المستقبل.

السابق 4 أيام مع الموضة والمواهب في حي دبي للتصميم
التالى نجاح المساعيد ترقص في عرسها وتشعل منصات التواصل