أخبار عاجلة
شاهد: ترتيب هدافي الدوري بعد الجولة الـ 28 -
مصدر حزماوي: لا صحة لإيقاف اليماو ضد النصر -
تعرف على توقعات الأبراج وحظك اليوم 21/4/2019 -

الأم المثالية بالقليوبية: لم نتوقع رؤية السيسي.. وجبر بخاطرنا وفرحنا

الأم المثالية بالقليوبية: لم نتوقع رؤية السيسي.. وجبر بخاطرنا وفرحنا
الأم المثالية بالقليوبية: لم نتوقع رؤية السيسي.. وجبر بخاطرنا وفرحنا

قالت عصمت مهدى محمد خفاجي، الأم المثالية الأولى على القليوبية، إنهم فرحوا بشكل لم يتخيلوه بعد التكريم الذي حصلوا عليه من الرئيس عبد الفتاح السيسي، في احتفالية تكريم المرأة المصرية والأم المثالية.


وأضافت "خفاجي"، في لقاء مع برنامج "هنا العاصمة"، المذاع على قناة "cbc" الفضائية، أنهم لم يتوقعوا رؤية الرئيس في يوم من الأيام، معقبة: "ده فرحنا.. وفعلا جبر بخاطرنا وقدرنا، وتم تقديرنا من أعظم إنسان بالنسبة لنا".


وكشفت الأم المثالية على محافظة القليوبية، أنه تم استضافتهم قبل التكريم بيوم، وفي الليلة السابقة لم تنم أي أم مثالية من كثرة الفرحة التي عاشونها.

وألقى الرئيس عبدالفتاح السيسي، كلمة في احتفالية تكريم المرأة المصرية والأم المثالية، أكد فيها: "أننا إذ حققنا تقدمًا في مسيرة دعم وتمكين المرأة، فمازال أمامنا الكثير الذي نصبو إلى تحقيقه، حتى نصل إلى مجتمع تسوده العدالة والإنصاف، وبحيث يشترك في بناء الوطن، جميع أبنائه، رجالًا ونساء، بنفس الهمة والإصرار، ولذلك فإنني أوجه الحكومة بما يلي":

أولًا: دراسة سبل تحقيق مساهمة أكبر للمرأة في سوق العمل، وتوفير المناخ الملائم والداعم لها، في ظل حماية اجتماعية مناسبة، لتشجيع تحولها من العمل في القطاع غير الرسمي إلى القطاع الرسمي، وفي القطاعات غير التقليدية التي تحقق فيها طموحاتها.

ثانيًا: إنني إذ أحيي تبني الحكومة لاستراتيجية وطنية لمكافحة العنف ضد المرأة، فإنني أكلفها بوضع التشريعات المناسبة، التي تهدف لحماية المرأة فعليًا، من كل أشكال العنف المعنوي والجسدي، آخذين في الاعتبار، أن الزواج المبكر قبل السن القانونية، والحرمان من التعليم أو من النفقة المناسبة لها ولأولادها في حالة الطلاق، هي جميعها أشكال متعددة للعنف.

ثالثًا: قيام الحكومة بدراسة أعمق وأشمل لظاهرة الغارمات، وصياغة التشريعات والسياسات التي من شأنها الحد من تلك الظاهرة، لما لها من تداعيات على كيان الأسرة المصرية.

رابعًا: في ضوء التوجيهات السابقة بصياغة مشروع للتوعية الأسرية وإعداد الشباب لمسئوليات الزواج، فإنني أتطلع للتنفيذ الفعال والإيجابي لبرنامج "مودة"، بحيث يؤتي ثماره في استقرار الأسرة، ويحفظ لكل من الزوجين حقوقه، جنبًا إلى جنب مع دراسة إصدار قانون جديد للأحوال الشخصية.

خامسًا: أدعو الحكومة لاتخاذ التدابير اللازمة لتحقيق الشمول المالي، والتمكين التكنولوجي للمرأة، وتقديم مزيد من المساندة للمشروعات الصغيرة التي تتيح للمرأة فرصًا للعمل.

سادسًا: في ضوء فخرنا جميعًا بتمثيل المرأة ودورها، في البرلمان وفي الحكومة، بنسبة هي الأعلى في تاريخ مصر، فإنني أدعو إلى تحقيق المزيد من المشاركة السياسية، والمزيد من المشاركة في مختلف القطاعات، فمصر أحوج ما تكون في بناء نهضتها، إلى جهود بناتها، جنبًا إلى جنب مع جهود أبنائها.

سابعًا: أدعو الحكومة لدراسة تعديل قانون الخدمة العامة، بحيث يكون أداة لتدريب وتأهيل الفتاة المصرية للالتحاق بسوق العمل، ووضع الآليات والحوافز اللازمة لتحقيق ذلك.

السابق هنا أسعار بورصة الدواجن وأخر أسعار الفراخ بأنواعها اليوم الإثنين 1/4/2019 في مختلف محلات بيع الفراخ
التالى أيا كان برجك.. تعرف على حظك اليوم الإثنين 1 أبريل 2019