حفتر: حكومة ليبية واحدة خلال شهر

حفتر: حكومة ليبية واحدة خلال شهر
حفتر: حكومة ليبية واحدة خلال شهر

اليكم تفاصيل الخبر حفتر: حكومة ليبية واحدة خلال شهر

المصدر:
  • عواصم- الحبيب الأسود

التاريخ: 01 أبريل 2019

لمشاهدة الغرافيك بالحجم الطبيعي اضغط هنا

 

تطورات مهمة يشهدها الملف الليبي سواء على هامش القمة العربية التي انعقدت بتونس أمس أو قبيل الملتقى الوطني الجامع الذي ستحتضنه مدينة غدامس من 14 إلى 16 أبريل الجاري أو قبيل مؤتمر «للمصالحة الوطنية» الذي ستحتضنه أديس أبابا يوليو المقبل بهدف إخراج البلد الغارق في الفوضى من أزمته، حيث أكد القائد العام للجيش الليبي خليفة حفتر أنه خلال شهر واحد سيكون أمام الليبيين حكومة واحدة دون أن يحدد كيفيتها، وأكد حفتر خلال كلمة ألقاها في ملتقى مستقبل شباب ليبيا بمدينة بنغازي، عودة العاصمة طرابلس قريباً لاحتضانها جميع الليبيين، مشدداً على أهمية تمكين الشباب من الإدارات والمناصب القيادية وأن يكون لهم دور في مستقبل الأجيال المقبلة.

انفراج مهم

وأوضحت مصادر لـ«البيان» أن حل الأزمة السياسية في ليبيا بات على الأبواب، وأن مختلف الفرقاء باتوا على علم بأن الأيام المقبلة ستشهد انفراجاً مهماً بجهود إقليمية وأممية، مشيرة إلى أن المملكة العربية السعودية بذلت كل ثقلها من أجل أن تتجاوز ليبيا النفق المظلم الذي وقعت فيه منذ ثماني سنوات. من جهة أخرى، أصدر حفتر القرار رقم 108 للعام الجاري بشأن تشكيل مجموعة عمليات المنطقة الغربية والذي يتضمن تكليف اللواء ركن عبد السلام الحاسي آمراً لمجموعة عمليات المنطقة الغربية، إضافة إلى تكليف اللواء ركن الصادق المزوغي معاوناً لآمر المجموعة. وطالب القرار بضم الأفراد والآليات والأسلحة والذمة المالية لغرفة عمليات طرابلس إلى مجموعة عمليات المنطقة الغربية وإحالة تبعية غرفة العلميات التابعة لغرفة عمليات طرابلس إلى مجموعة عمليات المنطقة الغربية برئاسة اللواء الحاسي.

استعدادات عسكرية

على ذات الصعيد، أعلنت الكتيبة 155 مشاة التابعة للمنطقة العسكرية الغربية بالقيادة العامّة، جاهزيتها واستعدادها للتوجه للمنطقة الغربية وتنفيذ أوامر حفتر. وأوضحت الكتيبة بقيادة فتحي العماري أنها جاهزة لتنفيذ الأوامر الصادرة عن القيادة العامة بخصوص التوجه إلى طرابلس وتحريرها من الميليشيات الخارجة عن القانون. في الأثناء، أعلنت المنطقة العسكرية الغربية التابعة لرئاسة الأركان العامة، عن فتح باب التجنيد أمام الشباب الراغبين في الانضمام إلى صفوف الجيش الليبي. واشترطت المنطقة العسكرية الغربية أن يكون المتقدم ليبي الجنسية، وغير متزوج بأجنبية، وألا يقل عمره عن 18 عاماً وألا يزيد على 25، إضافة إلى أن يكون المتقدم لائقًا صحيًا، وأن يكون حسن السيرة والسلوك، وغير محكوم عليه بجناية أو جنحة مخلة بالشرف.

طباعة Email Ùيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest جوجل + Whats App

السابق سفيرنا بواشنطن عن المشاركة في الاستفتاء: "كل دقيقة يدلى مواطن بصوته"
التالى الحكومة اليمنية تنفي مزاعم مقتل شقيق رئيس الوزراء‎