تراشق بالألفاظ بين أحمد حسن و ذكي عبد الفتاح على لقب «عميد لاعبي العالم»

 

تراشق ألفاظ وحرب كلامية شهدتها الساحة الرياضية خلال الساعات الماضية بين كل من اللاعب الدولي السابق أحمد حسن عميد لاعبي العالم وزكي عبدالفتاح مدرب  حراس المرمي السابق لمنتخب مصر، حيث كان السبب في اشتعال الحرب الكلامية ما صرح به  سيرجي راموس لاعب ريال مدريد والمنتخب الأسباني، والذي قال بأنه يستهدف الوصول إلى المباراة رقم 200 مع منتخب أسبانيا ليحصد لقب عميد لاعبي العالم الذي يحوزه إلى الآن أحمد حسن لاعب منتخب مصر السابق.

 المثير في الأمر أن أحمد حسن انتقد في تصريحات تلفزيونية مدرب منتخب مصر السابق الأمريكي بوب برادلي وجهازه الفني واتهمهم بالوقوف أمام طموحه لتحقيق رقم قياسي يصعب كسره، عن طريق إبعاده عن مباريات المنتخب."

زكي عبدالفتاح

 

وأضاف " حسن "، رغبة " راموس " حق مشروع له ولأي لاعب آخر، ويمكن لأي لاعب الوصول لهذا اللقب كما وصلت له أنا أيضا"، لكنه تابع هجومه على برادلي وزكي عبد الفتاح قائلا، "كان فيه تعنت ضدي وتعمد لعدم إشراكي في المباريات بسبب شخصيتي القوية وسيطرتي على اللاعبين، وشاركت معه في 7 مباريات فقط من أصل 37 مباراة قاد خلالها منتخب مصر".

بدوره جاء الرد من جانب زكي عبد الفتاح، مدرب حراس المنتخب في جهاز برادلي، إذ شن هجوما مضادا على أحمد حسن وصل الى اتهامه بإهانة منتخب مصر، حيث نقل على لسانه عبارة قالها ذات مرة حين استبعاده من المشاركة " فيها لاخفيها، لو بلعب مصر هي أمي لو مش بلعب تتحرق".

الجدير بالذكر أن أحمد حسن لعب للمنتخب المصري 184 مباراة، بينما لعب قائد المنتخب الأسباني سيرجيو راموس 167 مباراة إلى الآن، لكنه بات على مقربة من كسر رقم أحمد حسن، حيث يشارك راموس بصفة مستمرة مع منتخب بلاده في التصفيات المؤهلة إلى اليورو، وتصفيات كأس العالم المقبلة، فضلا عن استحداث بطولة دوري الأمم الأروبية والذي ستمكن راموس من زيادة عدد مبارياته الدولية.

السابق هريس البطاطس أفضل وقود للرياضيين
التالى أين أنفك؟ لعبة للطفل في عامه الأول