أخبار عاجلة
السلع التموينية تتعاقد على 360 ألف طن قمح مستورد -

علماء وقضاة لـ«الرياض» استراتيجية بعيدة المدى يرسمها القائد مع ولي عهده لكبح الفساد

اليكم تفاصيل الخبر

علماء وقضاة لـ«الرياض» استراتيجية بعيدة المدى يرسمها القائد مع ولي عهده لكبح الفساد

أكد عدد من أصحاب الفضيلة العلماء ورجال الأعمال أن جهود خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان -حفظهما الله- في مكافحة الفساد المالي واضحة فقد أثمرت عن استرجاع ما يزيد على 400 مليار ريال، وقالوا في تصريحات لـ"الرياض" إن قيام خادم الحرمين الشريفين بتشكيل لجنة برئاسة ولي العهد لمحاسبة المفسدين وتشكيل جهات رقابية للقضاء على الفساد بمختلف أشكاله وأنواعه هو من العدل الذي أمر الله تعالى به وأمر به رسوله -صلى الله عليه وسلم-، وقال د. نهار العتيبي عضو هيئة التدريس بجامعة شقراء إن جهود خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين -حفظهما الله- في مكافحة الفساد المالي واضحة أثمرت عن استرجاع ما يزيد على 400 مليار ريال وهذه الجهود يضاف إليها الجهود المباركة في محاربة الفساد الإداري والتي لا تزال مستمرة حتى الآن، وأضاف أن خادم الحرمين الشريفين أعلن عن استمراره وتأكيده المتواصل على عدم التهاون مع المفسدين مهما كانت مناصبهم أو صفاتهم وهو أمر يثلج صدر كل مواطن ويفرح كل غيور فالمحاسبة أمر شرعي وقد حذر رسول الله صلى الله عليه وسلم من الغلول وهو أخذ المال بالباطل، جاء في صحيح البخاري عَنْ عَبْدِاللَّهِ بْنِ عَمْرٍو قَالَ كَانَ عَلَى ثَقَلِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ "أي على متاعه" رَجُلٌ يُقَالُ لَهُ كِرْكِرَةُ فَمَاتَ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ هُوَ فِي النَّارِ فَذَهَبُوا يَنْظُرُونَ إِلَيْهِ فَوَجَدُوا عَبَاءَةً قَدْ غَلَّهَا وهذه الأدلة تبين التحريم الشديد لأخذ الأموال من غير حق والوعيد الشديد لمن أخذها. وقال الدكتور نهار إن قيام خادم الحرمين الشريفين بتشكيل لجنة برئاسة ولي العهد لمحاسبة المفسدين وتشكيل جهات رقابية للقضاء على الفساد بمختلف أشكاله وأنواعه هو من العدل الذي أمر الله تعالى به وأمربه رسوله صلى الله عليه وسلم فقد قال الله تعالى: "وَأَوْفُوا الْكَيْلَ وَالْمِيزَانَ بِالْقِسْطِ ۖ لَا نُكَلِّفُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا ۖ وَإِذَا قُلْتُمْ فَاعْدِلُوا وَلَوْ كَانَ ذَا قُرْبَىٰ ۖ وَبِعَهْدِ اللَّهِ أَوْفُوا ۚ ذَٰلِكُمْ وَصَّاكُم بِهِ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ" وقول النبي الكريم صلى الله عليه وسلم: سبعة يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله وذكر أولهم وهو: الإمام العادل.

وأضاف العتيبي: لا شك أن القضاء على الفساد ومنع المفسدين هو من أسباب انتشار الأمن وحلول البركة والخير في الأحوال والأرزاق وأما انتشاره فهو سبب لعدم البركة وفساد الأحوال ونقص الأرزاق كما قال الله سبحانه وتعالى: ظَهَرَ الْفَسَادُ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ بِمَا كَسَبَتْ أَيْدِي النَّاسِ لِيُذِيقَهُم بَعْضَ الَّذِي عَمِلُوا لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ . وأكد الشيخ نورالدين محمد طويل إمام وخطيب المركز الثقافي الإسلامي بدرانسي بفرنسا أن المملكة العربية السعودية منذ تأسيها على يد المغفور له الملك عبدالعزيز قامت على تحقيق الرخاء للمواطن فتحقق ذلك إلى أبنائه  القادة من بعده وأضاف: اليوم يقود المملكة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- وسمو ولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان، وتشهد المملكة عهداً جديداً من المشروعات التنموية، ويأتي ذلك وفق سياسة استراتيجية بعيدة المدى يرسمها القائد مع سمو ولي عهده الأمين، وقال إن أبرز هذه الاستراتيجيات محاربة الفساد التي تؤكد لنا دور القيادة في تثبيت العدالة وأركانها والتحذير عن التبذير بالمال العام، وزاد طويل: بعد هذا الإنجاز الكبير الذي حققته النيابة العامة لاستعادة حقوق الدولة قد تكون اللجنة المكلفة بمكافحة الفساد حققت الغاية المرجوة من تشكيلها لدى القيادة السعودية برئاسة سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان -حفظه الله-، وقال القاضي الدكتور علي الشمراني إن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز قائد مؤثر حكيم له مكانته السياسية بين دول العالم قاد البلاد إلى مصاف التقدم والتطور الشامل في كافة المجالات ويشهد عصره الزاهر دعم غير مسبوق للقضاء وتطويره وعدالته وخدمة الناس بكل إنصاف وعدل وما وجه به -يحفظه الله- هو تأكيد لعدالة المنهج والرؤية التي تسير عليها بلادنا في تطبيق الشريعة الإسلامية ومحاربة الفساد ومعاقبة المفسدين وتطبيق العدالة ومحاربة الفساد وهو تأكيد على حكمة قائدنا المفدى في خدمة الأمة وقضاياها وهذا يؤكد مكانة خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- في قلوب شعبه وتأثيره الكبير.

وقال رجل الأعمال الدكتور يوسف بن صالح الراجحي المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين -يحفظهما الله- تشهد مرحلة  تطويرية شاملة في شتى المجلات وهي تكتسب أهمية بالغة في المجتمع الدولي كونها قائدة العالم الإسلامي والعالم قاطبة في مكانتها السياسية والاقتصادية المؤثرة والتي تلعب دوراً مهماً في اقتصاديات العالم إضافة إلى النقلة التي تتبناها القيادة الرشيدة في رفع مستوى النهضة التنموية والاقتصادية للوطن وفق رؤية المملكة 2030.

وأضاف ما قامت به الدولة -وفقها الله- من إجراءات قضائية حازمة في محاربة الفساد هي خطوة موفقة لتعزيز العدالة وحماية المجتمع من الخطر المتمثل في الفساد والحفاظ على المكتسبات التي حققتها المملكة بفضل الله وتوفيقه.

dbac3bcbd3.jpg يوسف الراجحي
3d665077b0.jpg نورالدين محمد طويل

السابق وزير الثقافة يرعى إطلاق جائزة الأمير محمد بن سلمان للتعاون الثقافي بين المملكة والصين
التالى فيديو.. استشاري نفسي يعلق على واقعة نحر طفل المدينة