«أبرامز» في سورية.. والفصائل تنتهك الهدنة

«أبرامز» في سورية.. والفصائل تنتهك الهدنة
«أبرامز» في سورية.. والفصائل تنتهك الهدنة

اليكم تفاصيل الخبر

«أبرامز» في سورية.. والفصائل تنتهك الهدنة

«عكاظ» (إسطنبول)

خرقت الفصائل السورية المدعومة من أنقرة الهدنة في شمال شرق البلاد، واستهدفت مناطق تابعة لجيش النظام ما أسفر عن قتل 5 بسقوط قذيفة هاون أطلقتها القوات التركية بنقطة المناخ التابعة لبلدة تل تمر، في أول خسارة من هذا النوع للجيش السوري على الحدود التركية.

وشنت الفصائل المسلحة المدعومة من أنقرة هجوماً على قرى أم البراميل وشركراك، لتوسع دائرة الاشتباكات بين الفصائل من جهة وقوات سورية الديموقراطية (قسد) وجيش النظام السوري من جهة أخرى.

وكانت هجمات للمعارضة السورية أوقعت ضابطاً برتبة لواء من الجيش السوري أمس الأول، فيما أصيب ضباط آخرون في محيط تل تمر.

في غضون ذلك، بدأت للمرة الأولى في سورية دبابات من نوع «أبرامز» تتحرك على الأراضي السوري باتجاه بلدة تل تمر على الطريق الدولي إم 4، حيث تدور اشتباكات عنيفة بين الفصائل وقوات قسد. فيما أجرى المبعوث الأمريكي الخاص إلى سورية جيمس جيفري، مباحثات مع المسؤولين الأتراك في أنقرة، في الوقت الذي يتصاعد فيه التوتر بين واشنطن وأنقرة حول الأوضاع في شمال شرق الفرات، إذ تحمّل تركيا واشنطن مسؤولية عدم انسحاب قوات سورية الديموقراطية من عمق 32 كيلومتراً.

من جهة ثانية، بحث جيفري مع المعارضة السورية نتائج اجتماعات اللجنة الدستورية في جنيف، ولم يصدر بيان رسمي عن نتائج الاجتماع مع المعارضة، إلا أن مصادر مطلعة في المعارضة، لفتت إلى أن الولايات المتحدة ليست متحمسة لمسار اللجنة الدستورية، ذلك أن واشنطن لا تريد حواراً يفضي إلى بقاء الأسد في السلطة، فيما تريد روسيا تعزيز بقاء الأسد من خلال الإشراف على الدستور الجديد، وإجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية بعد الانتهاء من إعداده.


السابق بعد تأجيرهما ربع قرن.. الأردن يسترد «الباقورة والغمر»
التالى لبنان على أعتاب الانهيار